النادي الرياضي القسنطيني يكتفي بالتعادل أمام شبيبة سكيكدة

سقط اليوم النادي الرياضي القسنطيني في فخ التعادل السلبي على ملعب 20 أوت 1955 بسكيكدة، حين واجه الفريق المحلي شبيبة سكيكدة، في لقاء يدخل ضمن الجولة الثامنة من الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم.

قدم أشبال المدرب عبد القادر عمراني شوطاً أول مقبولاً نوع ما، وكان بإمكانهم الوصول إلى الشباك عن طريق المهاجم محمد بن طاهر الذي أهدر فرصة حقيقية في الدقيقة التاسعة، وبعدها بدقائق وبالتحديد في الدقيقة السادسة عشر نجح في خطف الكرة من دفاع الفريق الخصم وتوغل داخل منطقة الجزاء وإنفرد بالحارس بوشارب وسدد الكرة بقوة ناحية المرمى لكن الحارس كان له كلام أخر وأخرج الكرة للركنية، ثم واصلوا بعدها سيطرتهم على هذا الشوط إلى غاية أخر ربع ساعة والتي كانت السيطرة فيها لصالح أصحاب الأرض الذي صنعوا مجموعة من الفرص لكن بدون فاعلية.

   الشوط الثاني لم يعرف فرص كثيرة من الجانبين حيث واصل السياسي السيطرة على أطوار اللقاء، وقام من خلاله المدرب عمراني بإجراء مجموعة من التغييرات من أجل السعي إلى تغيير النتيجة والظفر بنقاط المباراة، حيث قام بإقحام يعيش مكان لقجع ويوسف جحنيط مكان محمد بن طاهر وأقحم يطو مكان حداد.

شبيبة سكيكدة خلال هذا الشوط فضل البقاء في الوراء واللعب على الهجمات المعاكسة التي كادت أن تأتي بالجديد وتمنح لهم الفوز لكن الحارس رحماني ورفقاءه كانوا لها بالمرصاد وتمكنوا من الحافظ على نظافة شباكهم.

تعادل اليوم هو الرابع لرفقاء القائد العمري سيد علي هذا الموسم، مقابل هزميتين وإنتصار واحد، إكتفى من خلاله الخضورة من رفع رصيدهم إلى 7 نقاط في جدول الترتيب، فيما رفع شبيبة سكيكدة رصيده إلى 8نقاط. 

بومزو أحمد

بومزو أحمد

صحفي مساهم بموقع أنصار النادي الرياضي القسنطيني

Print Friendly, PDF & Email

Top