SAM 1 - CSC 0 (18

ImageSAM 1 - CSC 0Image

المحمدية تهزم شباب قسنطينة في مواجهة متوترة


 ساد الفتور والملل أغلب فترات الشوط الأول من لقاء سريع المحمدية بضيفه شباب قسنطينة نهار أمس، حيث عقّدت أرضية الميدان غير الصالحة من مهمة اللاعبين الذين عمدوا إلى استعمال الاندفاع البدني، واللعب العشوائي، وكثرة الاحتجاج على حكم اللقاء.
كما انعدمت الفرص خلال الفترة الأولى من عمر اللقاء، التي انتهت بالتعادل السلبي ماعدا القذفة الصاروخية التي وجّهها لاعب ''الصام '' بوسوار من على بعد 35 متر مرّت جانبية على مرمى الخصم، ليرد عليها في الدقيقة 43 اللاعب قارة من شباب قسنطينة بقذفة قوية كادت تهز الشباك لولا أن الحارس زايدي كان في المكان المناسب وتصدى لها.
وفي الشوط الثاني، انتعشت القاطرة الأمامية للمحليين بعد دخول اللاعب البديل قايد ناصر مكان اللاعب دوب الحاضر الغائب في مقابلة أمس. الأمر الذي تكلل بفتح باب التسجيل إثر مخالفة نفذها بإحكام المدافع حجاري لتجد رأسية فار محمد رضا الذي أسكنها في شباك حارس شباب قسنطينة بن موسى في الدقيقة 56 نتيجة الخروج غير الموفق لهذا الأخير.
بعدها تحول المستطيل الأخضر إلى شبه حلبة صراع، بفعل التدخلات الخشنة من الطرفين. الأمر الذي أرغم حكم اللقاء السيد حدّادة إلى إشهار بطاقتين حمراوين في وجه كل من قائد فريق شباب قسنطينة مجوج، ولاعب سريع المحمدية زغيدي في الدقيقة 72، فضلا عن أربع بطاقات صفراء ثلاث منها للمحليين. كما توقف اللقاء عدة مرات بسبب الإسعافات التي خضع لها عدد معتبر من اللاعبين طيلة التسعين دقيقة.
وهو ما أسفر عن احتجاجات في نهاية اللقاء الذي انتهى بفوز المحليين بهدف يتيم، حيث احتج مسيرو الفريق القسنطيني على الحكم الذي، برأيهم، أعطى صافرة النهاية قبل موعدها، مما استدعى تدخل قوات الأمن التي عمدت إلى تطويقه
.

 


Top